أرجو للمتصفح الكريم أن يحصل على المتعة والفائدة القصوى من تصفح هذا الموقع والوقوف على المحطات العديدة التي أشتمل عليها، والتي في كل واحدة منها يوجد مخرج لبعض الأزمات، أو المشاكل الصحية التي قد تلم به أو أحد من الأقارب أو الأحباء، ويكون الخير فيما أطلع عليه واستفاد منه وأفاد الآخرين منه بإذن الله.
متعكم الله جميعا بالصحة والعافية، وكفانا وإياكم شر كل مكروه، إنه سميع قريب مجيب.

البلميط المنشارى

Saw palmetto

هذا النوع من النباتات من فصيلة النخيل ، وينمو فى شمال أمريكا وأنحاء متفرقة من العالم ، وله ثمار مثل حبات التوت ، وتلك الثمار تؤكل لما فيها من منافع طبية جيدة لمعالجة مشاكل الجهاز البولى ، والحد من تضخم البروستاتة .
كما أن تلك الثمار لها خواص أخرى منها : أنها مقوية للجسم ومدرة للبول ومهدئة للأعصاب ، وبها مواد فاعلة لبناء العضلات وأنسجة الجسم المختلفة كما أن لها بعض خواص هرمون ( الأستروجين ) لذلك فهى تحد من تضخم البروستاتة .
ومن هنا يتضح أهمية استعمال خلاصة تلك النبتة لعلاج الناقهين ، بعد فترات المرض المختلفة ، للعودة بالجسم المنهك إلى حالته الطبيعية التى كان عليها من قبل . كما أنها مفيدة للأفراد الذين هم فى حاجة إلى زيادة فى الوزن .
والنبات مفيد لكل من الرجل والمرأة .. فالرجل يستفيد من قيمة بدائل الأستروجين الموجودة فى تلك النبتة للسيطرة على مشاكل البروستاتة لديه والحد من ضمور الخصيتين .
بينما المرأة تستفيد كثيرا لحل مشاكل عدم الخصوبة لديها ، أو عند عدم الرغبة فى الجنس مع الطرف الأخر ، كما أنه يزيد الأثداء حجما كمـا أن للنبات أهميـة عظيمة ، أعطت له شهـرة واسما دارجا ويطلق عليه ( نبات القسطرة ) .. لما له من تأثير قوى فى إدرار البول ، والإقلال من تضخم البروستاتة .
وفـى هذا المقـام فإن استعمـال كل مـن نبات ذيل الحصان
(HORSETAIL) مع نبات البلميط المنشارى وحبوب بذر الخلة ، فإن كل منهم يقوى مفعول الأخر فى إدرار البول ، والحد من التهابات الجهاز البولى والبروستاتة ، والمحافظة على الدورة الدموية السليمة للكليتين .